هيئة الاستثمار تبحث واقع الاستثمارات الصناعية وتذليل العقبات التي تواجهها

تركز الاجتماع النوعي الذي عقد في هيئة الاستثمار بالتعاون مع وزارتي الصناعة والإدارة المحلية والبيئة واتحاد غرف الصناعة السورية وغرفة صناعة دمشق حول واقع الاستثمارات الصناعية القائمة المتعثرة والمنفذة وسبل ايجاد الحلول وتذليل العقبات التي تواجهها بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة.

وتناول الاجتماع آليات حل المشاكل المتعلقة بمنح التراخيص و الموافقات اللازمة لتنفيذ وتشغيل المشاريع الاستثمارية الصناعية وآليات دعم النشاط الاستثماري الصناعي في ظل الوضع الراهن.

وأوضحت مدير عام الهيئة ايناس الأموي أن الاجتماع يهدف إلى التعرف عن قرب على المشاكل الاستثمارية بهدف وضع الحلول اللازمة ما سيسهم في ضخ مزيد من الاستثمارات وبمختلف القطاعات لما لذلك من تأثير إيجابي وانعكاس مباشر على مستوى فرص العمل .

وبينت الأموي أن الهيئة ستقوم بزيارات الى المحافظات للاطلاع عن قرب على المشاكل التي تواجه المشاريع الاستثمارية فيها وذلك في إطار البرنامج المتكامل الذي اطلقته للعام الحالي لدعمها والمساهمة في إعادة المشاريع المتضررة جزئيا أو كليا للعمل إلى جانب تسريع الإجراءات وتنفيذ المشاريع بأقل من المدة المحددة لها .

من جهته أشار مدير المدن والمناطق الصناعية في وزارة الإدارة المحلية والبيئة المهندس أكرم الحسن إلى الدور المتكامل بين الوزارة وهيئة

الاستثمار لتذليل العقبات التي تواجه المستثمرين لافتا إلى التسهيلات المقدمة من الوزارة في تأمين المقاسم الصناعية وتقسيط أثمانها على دفعات بما يسهم في تنفيذ المشاريع الاستثمارية واقلاع المشاريع الصناعية وإدخالها العملية الإنتاجية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *