مجلس محافظة دمشق…للإسراع بتوزيع سندات الملكية للمنطقة التنظيمية الثانية

تابع مجلس محافظة دمشق أعماله اليوم مطالبا بضرورة الإسراع في توزيع سندات الملكية للمنطقة التنظيمية الثانية الخاضعة للمرسوم التشريعي 66 وصيانة الأرصفة وتعبيد الشوارع التي تنتشر فيها الحفر والاهتمام أكثر بأعمال النظافة.
ودعا أعضاء المجلس في جلسته الثانية للدورة العادية الثالثة للعام 2017 دوائر الخدمات إلى تفعيل عمل المهندسين المفرزين لمناطق دمشق عبر القيام بجولات ميدانية لحصر المخالفات ومنع إقامتها مشددين على الاهتمام أكثر بأعمال النظافة وإزالة تجمعات القمامة الحاصلة ضمن الأملاك الخاصة المهجورة وترحيلها ومعالجة تسرب المياه الأسنة إلى الأماكن السكنية من مطمر القمامة الكائن في وادي السفيرة.
وأشاروا إلى ضرورة صيانة الأرصفة وتعبيد الشوارع التي تنتشر فيها الحفر بمدينة دمشق والإسراع في إنجاز مركز خدمة المواطن بكفرسوسة.
رئيس المجلس المهندس عادل العلبي دعا دوائر الخدمات إلى ترحيل الأتربة ومتابعة أداء المهندسين لديها وإلزام متعهدي النظافة في القطاع الخاص بالاهتمام أكثر بعملهم.
من جهتهم أجاب عدد من المديرين عن تساؤلات الأعضاء حيث أكد مدير تنفيذ المشروع 66 المهندس جمال يوسف أنه سيتم توزيع سندات الملكية للمنطقة التنظيمية الثانية بمجرد الانتهاء من أعمال الحصر والتوصيف ولا سيما في منطقة القدم العسالي والسماح بالدخول إليها. موضحا ان موضوع نقل الملكية لعقارات عدة لا يمكن أن يتم بطلب واحد حفاظا على أملاك المواطنين ولهذا كل عقار يحتاج إلى عقد نقل ملكية خاص.
وبينت مديرة مراكز خدمة المواطن في المحافظة المهندسة هالة الدهيم ان مركز كفرسوسة هو في مرحلة التشطيبات النهائية وخلال شهر ونصف الشهر على الأكثر سيكون جاهزا.
بدوره أكد مدير المصالح العقارية في دمشق علي حويجة أنه يمكن لأي مواطن التقدم بطلب سند تمليك جديد بدلا من ضائع خلال مدة أقصاها 15 يوما وذلك ضمن إجراءات محددة من قبل المديرية.
ويتابع المجلس أعماله غدا بمناقشة المواضيع التموينية وسبل تأمينها خلال شهر رمضان دون احتكار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *