توزيع 600 سلة غذائية من روسيا لأهالي الشقرانية والمسمية في درعا

في إطار دعم صمود السوريين في وجه الإرهاب وزع مركز التنسيق الروسي في حميميم اليوم مساعدات غذائية على أسر الشهداء والمهجرين والمحتاجين في بلدتي الشقرانية والمسمية بريف درعا الشمالي وذلك بالتعاون مع محافظة درعا.
وقدم نائب رئيس المكتب التنفيذي في المحافظة المهندس عواد سويدان الشكر لروسيا حكومة وشعبا على الدعم الإنساني المقدم للشعب السوري. مؤكدا أن تقديم المساعدات هو انعكاس لعمق العلاقات بين البلدين الصديقين ووقوف روسيا الاتحادية مع الشعب السوري لتعزيز صموده في وجه الإرهاب. داعيا المغرر بهم لتسليم سلاحهم والعودة إلى حضن الوطن ومشاركة الجيش العربي السوري الانتصارات.
من جانبه أشار ممثل مركز التنسيق الروسي في المنطقة الجنوبية النقيب فلاديمير إلى أن المساعدات عبارة عن هدايا رمزية وعربون محبة للشعب السوري الذي يقف في وجه الإرهاب وإلى الجهود التي يبذلها المركز في مجال المصالحات المحلية لإدخال الطمأنينة للراغبين بالعودة إلى حضن الوطن. مؤكدا دعم بلاده “لكل مبادرات المصالحة والجهود التي تعيد من غرر بهم إلى حضن الوطن”.
وبينت مديرة الشؤون الاجتماعية والعمل نبال الحريري أن المساعدات المقدمة عبارة عن 600 سلة غذائية فردية للمهجرين وأسر الشهداء والعائلات الفقيرة المقيمة في بلدتي الشقرانية والمسمية.
وأوضح رئيس مجلس بلدة الشقرانية محسن العتيق أن المساعدات المقدمة دليل على وقوف الشعب الروسي مع السوري.
شارك في التوزيع عضو المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة الدكتور عبد الحميد الرفاعي ورئيس مجلس بلدة المسمية سميح الشحاف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *