علماء: الإنسان يستطيع العيش على سطح القمر والمريخ

أكد علماء من جامعات بادوا وبولونيا أنهم وجدوا أماكن مناسبة للحياة البشرية على سطح القمر والمريخ.

فوفقاً للموقع الرسمي لرابطة علماء الفيزياء الفلكية الأوروبية “إيروبلاني”، حلّل الخبراء تضاريس الأجسام الكونية، وتوصلوا إلى أن “أنابيب الحمم البركانية” والكهوف على سطح القمر والمريخ هي الأنسب للحياة البشرية.

حيث يرى العلماء أن الكهوف والأنابيب يمكن أن تحمي الشخص من الإشعاع الكوني وتدفقات النيازك الدقيقة، كما يعتبر الخبراء أن “أنابيب الحمم” هي القنوات التي نشأت خلال التبريد غير المتكافئ للحمم البركانية، حيث تبرد الطبقات السطحية للحمم بشكل أسرع وتصبح متجانسة، وتشكل قشرة صلبة، وتنحسر تدريجياً داخل الحمم المنصهرة لتشكيل أنفاق، ويمكن أن يبلغ طول هذا النفق 65 كيلومتراً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *