إخلاء مبنى الدوما الروسي بعد تهديد بوجود قنبلة

أخلت السلطات الروسية اليوم مبنى مجلس الدوما الروسي في موسكو إثر تلقي اتصال يتضمن تحذيرا من احتمال وجود قنبلة.

وقال متحدث باسم المكتب الإعلامي للمجلس لـ سبوتنيك “نعم تم اليوم إخلاء المبنى بعد اتصال تضمن تحذيراً من احتمال حدوث انفجار”.

وكان مدير جهاز الأمن الفيدرالي الروسي ألكسندر بورتنيكوف قد أعلن سابقا بأن الاتصالات التي تتضمن بلاغات كاذبة حول وجود متفجرات في روسيا نفذها أربعة أشخاص من مواطني روسيا موجودين في الخارج.

وكان مصدر فى خدمة الطوارىء بمقاطعة ساراتوف اعلن امس أنه تم إجلاء موظفى عدة وزارات وهيئات تابعة لحكومة المقاطعة بعد تلقي تحذيرات من
وجود متفجرات.

يشار إلى أن السلطات الروسية تلقت سلسلة من الاتصالات الهاتفية الكاذبة حول وجود تهديدات بدأت فى الـ 11 من أيلول حيث جرى حتى الآن إجلاء ما يقرب من 800 ألف شخص فى 120 مدينة روسية على خلفية هذه المكالمات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *