اندونيسيا: انخفاض مستوى الخطر من ثوران بركان جبل اجونج

أعلنت السلطات الاندونيسية اليوم خفض مستوى الخطر والتحذير من ثوران بركان جبل اجونج في بالي من أعلى مستوى نتيجة الانخفاض الملحوظ في نشاطه.

ونقلت وكالة اسوشيتد برس عن عالم البراكين الاندونيسي كاسباني قوله إن مؤشرات واضحة أظهرت انخفاض نشاط البركان” مشيرا إلى أن “الهزات الناجمة عن نشاط البركان الذي يبلغ ارتفاعه 3031 متراً انخفضت من ألف هزة يومياً إلى أقل من 400 هزة وأن دائرة محيط منطقة الخطر تقلصت من 12 كيلومتراً إلى 5ر7 كيلومترات عن فوهة البركان”.

وطمأنت وكالة البراكين الحكومية القرويين الذين تم اجلاؤهم بأن بإمكانهم العودة إلى منازلهم محذرة من الاقتراب من المناطق التي ما زالت ضمن دائرة الخطر والقريبة من فوهة البركان الذي ما زال ينفث سحب الدخان في الجو.

وكان أكثر من 140 ألف شخص فروا من المناطق المحيطة بالبركان بعد أن تم رفع مستوى التحذير إلى أعلى درجاته في الـ 22 من أيلول الماضي وشهدت منطقته مئات الهزات يومياً جراء نشاط البركان.

وكان جبل أجونج الذي يبعد 70 كيلومتراً شمال شرق منطقة كوتا السياحية في بالي ثار عام 1963 وتسبب حينها بمقتل 1100 شخص.

ويعد بركان اجونج من بين أكثر من 120 بركاناً نشطاً في أندونيسيا المعروفة بتعرضها للبراكين والزلازل بسبب موقعها ضمن ما يسمى بحلقة النار وهي سلسلة من خطوط التصدعات التي تمتد من نصف الكرة الأرضية الغربي عبر اليابان وجنوب شرق آسيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *