فرع جامعة تشرين.. ندوة حول “الجرائم الدولية على سورية في ظل أحكام القانون الدولي”

أقام فرع جامعة تشرين للحزب – مكتب الإعداد والثقافة والإعلام الحزبي الفرعي  محاضرة ثقافية فكرية بعنوان “الجرائم الدولية على القطر العربي السوري في ظل أحكام القانون الدولي ” حضرها الرفاق الدكتور لؤي صيوح  أمين فرع جامعة تشرين للحزب والدكتور محمد شريتح أمين فرع اللاذقية للحزب والرفيق الدكتور محمد نايف السلتي أمين فرع جامعة حلب للحزب ومحافظ اللاذقية إبراهيم خضر السالم  ورئيسا جامعتي حلب وتشرين الدكتور مصطفى أفيوني والدكتور هاني شعبان . وقدّم ضيف اللقاء الرفيق الدكتور عبد القادر عزّوز المستشار في رئاسة مجلس الوزراء عرضا تفصيليا وشرحا تحليليا عن الجرائم الدولية التي تمّ ارتكابها في سورية وأبرزها جريمة الإرهاب، وجريمة الإبادة الجماعية كما حدث في ريف اللاذقية الشمالي وعدرا العمالية وتدمر وغيرها من المدن والمناطق السورية، وجرائم الحرب والعدوان التي تشمل سرقة ثروات الدولة السورية . و نوّه د.عزوز إلى أن المحكمة الدولية هي محكمة مسيّسة لم تكن قادرة على معالجة القضايا والوثائق والشهادات التحريرية أو الشفهية التي قدّمتها الدولة السورية، مؤكداً أن الحق لا يمكن أن يموت طالما وراءه مُطالب.
بدوره  الرفيق د.صيّوح أكد  عدم وجود قانون دولي عادل ومنصف على الساحة الدولية، وشدّد على أهمية وضرورة توثيق جرائم الحرب التي ارتُكبت في سورية باسم القانون الدولي كي يذكرها التاريخ وكي لا يموت حقنا عندما يأتي يوم نكون فيه قادرين على فرض شروطنا على الطاولة السياسية.
ومن جهتها أشارت الرفيقة الدكتورة ميرنا دلالة إلى أننا كسورييّن خضنا وما زلنا نخوض حرباً بأشكال مختلفة تمّ فيها ارتكاب أبشع الجرائم بحق شعبنا وجيشنا العقائدي البطل.
حضر الندوة أيضا الرفاق أعضاء قيادة فرعي جامعتي حلب وتشرين، ونقيب المعلمين ، وأمناء وأعضاء الشعب الحزبية، ورئيس اتحاد الطلبة، وعمداء الكليات والمعاهد، وحشد من الأساتذة والطلبة والمهتمين.
البعث ميديا || اللاذقية – مروان حويجة 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *