الكاردينال زيناري يدعو من حلب إلى الوقوف مع الشعب السوري

قال السفير البابوي في دمشق الكاردينال ماريو زيناري أن “الشعب السوري شعب حي وعلى كل الأطراف الوقوف إلى جانبه لكي تعود سورية أفضل مما كانت بتلاحم شعبها وفسيفسائها الذي تتمتع به”.

جاء ذلك خلال زيارته اليوم إلى محافظة حلب حيث اطلع الكاردينال زيناري على حجم الدمار الذي لحق بالمدينة ولا سيما دور العبادة مؤكدا أن “الفاتيكان يولي كل الاهتمام لسورية بكل أطيافها ويعمل على إحلال السلام والأمان فيها وتقديم المساعدات للمحتاجين”.

وزار السفير البابوي عددا من دور العبادة واطلع على حجم الدمار الذي لحق بها والتقى برجال الدين المسيحي واستمع منهم لشرح عن حجم المعاناة التي تعرض لها أهالي حلب خلال السنوات الماضية.

وأشار أمين فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي فاضل نجار خلال استقباله الكاردينال زيناري والوفد المرافق له إلى أن الحرب التي تشن على سورية هدفها تفتيت الوحدة الوطنية والتآلف الذي يجمع بين كل أطياف الشعب السوري.

حضر اللقاء أعضاء قيادة فرع الحزب وسكرتير المجمع الشرقي للفاتيكان سيريك فاسيل والنائب الرسولي في سورية جورج أبو خازن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *