“الميلاد” في درعا..

احتفلت الطوائف المسيحية في مدينة درعا بمناسبة عيد ميلاد السيد المسيح رسول المحبة والسلام في كنيسة سيدة البشارة بحي شمال الخط وسط المدينة.

حضر الصلاة أمين فرع الحزب الرفيق حسين الرفاعي والرفيق المحافظ محمد خالد الهنوس وقائد شرطة المحافظة اللواء محمد رامي تقلاو فعاليات حزبية ورسمية ودينية.

و أكد الأب جرجس رزق على التآخي والمحبة بين أبناء المجتمع موجهاً الشكر للمعنيين الذين شاركوا في تقديم تهاني عيد الميلاد مشيراً إلى حالة الفرح بعيد الميلاد الذي جاء مختلفاً هذا العام بفضل انتصارات الجيش العربي السوري على كافة الأراضي السورية و عودة الأمن و الأمان متمنياً عودة السلام إلى كافة الأراضي السورية.

بدورهم هنأ المعنيون أبناء الطائفة المسيحية في عيد ميلاد السيد المسيح مؤكدين على أن الشعب السوري واحد وسيبقى واحد والأعياد في سورية لكل السوريين بمختلف الوظائف مشيرين إلى أنه ستبقى المحبة والسلام والتآخي عنوان الأفراح والأعياد في سورية التي تشهد الآن حالة من عودة الأمن والأمان بفضل انتصارات الجيش العربي السوري بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد.

وفي وقت لاحق وبحضور المطران نقولا انتيبا مطران بصرى وحوران وجبل العرب، وعدد كبير من أهالي البلدة والفعاليات الاجتماعية وجمهور كبير من المواطنين بالمنطقة تمت إضاءة شجرة الميلاد في قرية خبب لبدء الاحتفالات بأعياد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية.

 

البعث ميديا || درعا – دعاء الرفاعي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *