بلدة تل الدرة بحماة بانتظار نهضة خدمية

طالب أهالي بلدة تل الدرة في محافظة حماة بتعبيد وتزفيت عدد من الوصلات الطرقية وصيانة خطوط الصرف الصحي وتحسين واقع النظافة وترحيل الأتربة وتأمين مصادر مياه جديدة مع متابعة المشاريع الخدمية المتوقفة عن الانجاز خلال السنوات الماضية.

وأشار الأهالي خلال لقائهم محافظ حماة الدكتور محمد الحزوري والفريق الخدمي في المحافظة في البلدة اليوم إلى ضرورة الزام سائقي سرافيس النقل الالتزام بخطوط النقل بين تل الدرة و حماة وسلمية وزيادة كمية الأدوية المقدمة للمركز الصحي خاصة المضادة للالتهابات والسعال والرشح خلال موسم الشتاء.

بدوره طالب المحافظ مديرية الخدمات الفنية بمتابعة استكمال أعمال بناء مدرسة تل الدرة المتوقفة منذ عدة سنوات مع دراسة تنفيذ وصلات صرف صحي وطرق متفرقة في البلدة بطول 1000 متر و لا سيما أنها تخدم منازل ذوي الشهداء.

وحدد المحافظ الجمعة والسبت القادمين يومي عمل تطوعيين يشملان جميع المرافق الخدمية في تل الدرة تنفذهما آليات من مديرية الخدمات الفنية بهدف ترحيل النفايات إلى مطمر كاسون الجبل مع تقديم 10 حاويات نظافة وتسوية مدخل البلدة وترحيل أكوام الأتربة المتراكمة.

كما دعا الحزوري الشركة العامة للصرف الصحي إلى تكليف من يلزم من الفنيين للتنسيق مع مجلس البلدة والكشف على المصرف الخاص في محطة معالجة سلمية وتنفيذ أعمال وصل الصرف الصحي للبلدة مع محطة المعالجة، مطالبا المؤسسة العامة لمياه الشرب ومديرية الموارد المائية بالتنسيق بينهما لحفر بئرين في ثانوية اسماعيل حيدر والمركز الصحي في تل الدرة مع تأمين التغذية الكهربائية المستمرة لمركز جباية الكهرباء عن طريق مولدة الهاتف.

ودعا المحافظ المجلس البلدي إلى ايجاد إيرادات مالية لدعمه ومنها إمكانية وجود أض تصلح لبنائها كفرن جديد يمكن ترخيصه أو نقل ملكية أرض المجلس إلى وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك التي بمقدورها بناء فرن وصالة استهلاكية تخدم تل الدرة كون الفرن الحالي قديما وبحاجة للصيانة والإصلاح وغير مجد استثماريا.

وبالنسبة لمشكلة النقل التي يعاني منها أهالي تل الدرة. أشار المحافظ إلى أنه سيتم بحثها مع لجنة نقل الركاب المشترك لوضع آليات جديدة تضع حدا نهائيا لهذه المشكلة وتؤمن خدمات نقل ولا سيما خلال فترة الذروة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *