لجان تطوير المناهج التربوية تواصل عملها.. الانتقال بالطالب إلى التفكير والتفاعل

تواصل لجان تطوير المناهج التربوية سعيها نحو هدف واحد وهو الانتقال بالطالب من موقع التلقي والحفظ إلى التفكير والتفاعل، وترسيخ أفكار جديدة كالتعلم النشيط والذاتي والمهاراتي، وخاصة مع دخول مرحلة جديدة لتغيير نحو 14 مادة.

وفيما يرى القائمون على العمل أن النتائج مشجعة حتى الآن، لا يستبعدون وجود أخطاء قد ترافق أي عمل جديد ويمكن تداركها.

يذكر أن المرحلة الأولى لتطوير المناهج التربوية انتهت مع إصدار 73 كتاباً لصفوف الأول والرابع والسابع والعاشر، فيما بدأت المرحلة الثانية وتشمل نحو 14 مادة لصفوف الثاني والخامس والثامن والثاني الثانوي بفرعيه العلمي والأدبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *