ريابكوف: استياء واشنطن من تقارب روسيا وبلدان أمريكا اللاتينية أمر مرفوض

أكد سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي أن استياء واشنطن في الفترة الأخيرة من تحسن العلاقات بين روسيا وبلدان أمريكا اللاتينية “مرفوض وغير لائق”.

وأكد ريابكوف قوله إن هذا الاستياء يشبه هستيريا صبي متقلب الأهواء يلجأ إلى الصراخ عندما تجري الأمور بشكل لا يتطابق مع رغباته.

وكان وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون اعتبر قبل أيام أن التقارب بين روسيا وبلدان أمريكا اللاتينية “يثير قلق البيت الأبيض”.

وأضاف ريابكوف إن الولايات المتحدة باتت تركز بشكل كامل على العقوبات واعتبارها الأداة الوحيدة تقريبا للعمل في مجال السياسة الخارجية بالإضافة للقوة العسكرية, مؤكدا أن هذه الاستراتيجية لا تثير إلا الرفض المتزايد في العالم وتعيق البحث عن حلول مقبولة لمختلف المشاكل.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *