ذخائر وأسلحة إسرائيلية من مخلفات “داعش” بريف دير الزور

عثرت وحدات من الجيش العربي السوري على ذخائر إسرائيلية الصنع وأسلحة من مخلفات تنظيم “داعش” الإرهابي، خلال تمشيط ما تبقى من ريف دير الزور الشرقي.

الجهات المختصة واصلت عمليات التمشيط الدقيقة لقرى وبلدات السيال وحسرات والدوير وصبيخان بريفي الميادين والبوكمال في دير الزور، لرفع المفخخات وتفكيك الألغام التي زرعها إرهابيو “داعش”.

مصدر ميداني لفت إلى أن وحدات الجيش عثرت خلال عملها على كميات من الذخيرة الإسرائيلية وأسلحة كانت مخبأة في أوكار الإرهابيين.

ضابط في الجهات المختصة بين أن الأسلحة التي تم العثور عليها تضم منصة إطلاق صواريخ غراد وأدوات لتفجير وتفخيخ المنازل وعبوات ناسفة لاصقة وقذائف هاون مختلفة ومتعددة القياسات ومدفعا ثقيلا عيار 120 مم وصواريخ مضادة للطائرات وقذائف هاون إسرائيلية الصنع وذخائر متنوعة وأحزمة ناسفة وأجهزة اتصالات حديثة وأجهزة بث وإرسال فضائي.

كما أشار إلى أنه عُثر أثناء عمليات التمشيط على مقر لتجنيد ما يسمى “أشبال الخلافة” من الأطفال، وبطاقات تعريف لهم وأحزمة ناسفة بقياسات صغيرة لتفخيخهم، إضافة إلى وسائط وقاية من المواد الكيميائية لاستخدامها أثناء تحضير القذائف المزودة بها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *