ظريف: واشنطن تمنع الدول الأوروبية من تنفيذ التزاماتها بموجب الاتفاق النووي الإيراني

أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن الولايات المتحدة لم تنفذ تعهداتها بموجب الاتفاق النووي الإيراني ومنعت الدول الأوروبية أيضا إلى حد ما من تنفيذ التزاماتها بهذا الخصوص.

وأفاد ظريف أن الجانب الإيراني ركز في اجتماع بروكسل الأخير على مسألة عدم تنفيذ الأوروبيين التزاماتهم بموجب الاتفاق إلى جانب التساؤل عن أسباب الضغوط الأمريكية على النظام المصرفي الأوروبي والتي يعجز الأوروبيون عن التخلص منها.

وأشار إلى أنه نظرا لتنفيذ إيران جميع التزاماتها في إطار الإتفاق النووي فإنها كانت دوماً صاحبة اليد الطولى بينما كانت الأطراف الأخرى في موقف المدافع موضحا أنه في حال ابدت الدول الأوروبية الاستعداد للحوار مع طهران لحل المشاكل الإقليمية فان ايران على استعداد للعمل الجاد في هذا المجال .

وحول إثارة الأطراف الغربية القضايا الدفاعية والصاروخية الإيرانية, أشار ظريف أنه على الأوروبيين أولا أن يقدموا توضيحات بشأن بيعهم الأسلحة لدول في المنطقة بمئات المليارات من الدولارات بحيث حولوا المنطقة إلى مستودع من البارود, مشيرا إلى أن هذه القضايا تطرح في جميع الحوارات والمفاوضات الممتدة منذ عقود بين الجانبين إلا أنها لم تثمر عن نتيجة.

وفي الشأن اليمني أكد ظريف أن النظام السعودي ومنذ بداية عدوانه على اليمن كان يعتقد أنه سينتصر خلال أسبوعين وعليه فإنه لم يسع أبدا إلى حل سياسي للأزمة هناك. مشددا على ضرورة أن تعمل جميع الدول على إيجاد حل سياسي للأزمة في اليمن, لافتا إلى أن إيران قدمت مبادرة بهذا الشأن وبإمكان الأوروبيين القيام بدور إيجابي في هذا المجال ومبينا أن السياسة الأوروبية ليست بناءة وعلى المسؤولين في الدول الأوروبية تغييرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *