لافروف يبدأ جولة إفريقية تهدف إلى بناء علاقات متنوعة

يبدأ وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اليوم جولة إفريقية، يزور خلالها أنغولا وزيمبابوي وموزمبيق وناميبيا وإثيوبيا.

وصرح لافروف إن زيارته تهدف إلى مواصلة تعزيز العلاقات متعددة الجوانب بين روسيا تلك الدول، والبحث عن اتجاهات جديدة للعمل المشترك في المجالات التجارية والاقتصادية والعلمية والتقنية والإنسانية وغيرها. مضيفا أنهم يأملون في أن يتمكنوا خلال جولتهم من تبادل الآراء بشكل مستفيض حول عدد كبير من القضايا الإقليمية والدولية، بينها مكافحة الإرهاب وتسوية الأزمات، بما فيها تلك العالقة في منطقة الساحل والصحراء والقرن الإفريقي، ومنطقة البحيرات العظمى.

وذكر لافروف أن روسيا تمارس سياسة خارجية متعددة الاتجاهات، وتعتبر الساحة الإفريقية إحدى أولوياتها، ما وجد انعكاسه في عقيدة السياسة الخارجية الروسية, مؤكدا أن بلاده تولى أهمية كبيرة لتطوير العلاقات مع المنظمات الإفريقية الإقليمية والقارية والفرعية، وعلى رأسها الاتحاد الإفريقي، مشيرا إلى أنه سيجتمع خلال جولته مع رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فقيه محمد.

وختم وزير الخارجية الروسي بأنه من المنتظر بحث العلاقات بين روسيا والاتحاد الإفريقي ومناقشة دور هذه المنظمة في إيجاد أنسب الردود على التحديات والتهديدات العديدة التي تواجه العالم المعاصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *