وزارة الصحة.. نقاط طبية وعيادات متنقلة لخدمة أهالي الغوطة

تصل فرق وزارة الصحة لأطفال الغوطة الشرقية المتواجدين في مراكز الإقامة المؤقتة أو البلدات التي أعلنها الجيش آمنة وخالية من الإرهاب مؤخرا، عبر نقاط طبية ثابتة وعيادات متنقلة لتوفير خدمات اللقاحات والترصد التغذوي والدعم النفسي.

وبين مدير صحة ريف دمشق الدكتور ياسين نعنوس أن المديرية كانت خصصت عيادات متنقلة في بلدات حرستا وعربين وزملكا وعين ترما وسقبا تستقبل يوميا نحو 300 طفل وتوفر لهم اللقاحات اللازمة وخدمات الدعم النفسي فضلاً عن الترصد التغذوي.

كما نفذت المديرية حملة تلقيح في بلدة عربين بعد تحريرها من الإرهاب للأطفال بين عمر يوم واحد وخمس سنوات بينما تواصل الفرق الصحية العمل في بلدات حرستا وزملكا للوصول إلى كل طفل وأسرة بحاجة للخدمات الصحية التي حرمت منها خلال السنوات الماضية بسبب ممارسات التنظيمات الإرهابية المسلحة وقد وصل عدد الأطفال الذين تم تلقيحهم في بلدات الغوطة المحررة إلى نحو 1500 طفل.

وأشار نعنوس إلى أن الفرق الصحية قامت بتحصين 13 ألف طفل تحت الخمس سنوات بلقاح شلل الأطفال و6500 طفل بلقاح الحصبة والوصول إلى 8 آلاف طفل متسرب لم يستكمل لقاحاته الروتينية في مراكز الإقامة المؤقتة.

والجدير ذكره أن وزارة الصحة تخصص سيارة إسعاف وعيادة متنقلة أو نقطة طبية في كل مركز من مراكز الإقامة المؤقتة التي تستقبل أهالي الغوطة الشرقية الهاربين من الإرهاب مع فرق طبية في هذه المراكز توفر تغطية صحية كاملة للأهالي وتنقل الحالات الطبية الحرجة إلى مشفيي القطيفة وقطنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *