ادانة مصرية لاعتداءات الإرهابيين على أحياء دمشق السكنية

استنكرت اللجنة الشعبية المصرية للتضامن مع الشعب السوري اعتداءات الإرهابيين على الأحياء السكنية في مدينة دمشق.

وقال منسق عام اللجنة هشام لطفي في تصريح له اليوم: “إن هذه الأعمال الإجرامية التي تقوم بها التنظيمات الإرهابية المدعومة من قبل الغرب و بعض الأنظمة العربية والاقليمية تأتي في أعقاب الفشل الذي واجهته في تحقيق أهدافها ومخططاتها المشبوهة في سورية”.

ونوه لطفي بما قام به الجيش العربي السوري من انجازات عبر تطهير معظم مناطق الغوطة الشرقية وتحرير المدنيين من أيدي الإرهابيين مشددا على أنه كما تم الانتصار السوري في بلدات الغوطة سيتم الانتصار الساحق على ارهابيي ما يسمى “جيش الإسلام” في دوما.

ويواصل ارهابيو “جيش الإسلام” استهداف الاحياء السكنية فى مدينة دمشق ما أدى الى ارتفاع عدد المدنيين المصابين بجروح إلى 37 بينهم نساء وأطفال في حين ارتقى 6 شهداء بينهم طفلة ووقعت أضرار جسيمة في منازل الأهالي والممتلكات العامة والخاصة نتيجة الاعتداءات الإرهابية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.