المشغولات اليدوية..معرض لمشاريع نسائية في ثقافي جبلة

مجموعة من النساء دخلن حديثا إلى سوق العمل بعد تعلمهن حرفا يدوية جمعهن معرض “المشغولات اليدوية” الذي أقيم مؤخرا في صالة المركز الثقافي العربي في مدينة جبلة وتضمن منتجات وأعمالا من الكروشيه والصوف والاكسسوارات والتحف الشمعية والفازات الخشبية وأزياء متنوعة.

المشاركات تلقين تدريبهن في “البيت الحرفي” الحديث العهد بمدينة جبلة حيث بين مديره يزن فياض أنه يتم تدريب النساء على حرف يدوية كصناعة الاكسسوار والخياطة وتصميم الأزياء وحياكة الصوف وغيرها، لافتا إلى أن “البيت الحرفي” يعمل على تسويق منتجات المتدربات إما الكترونيا أو عن طريق المعارض أو بالتعامل مع بعض أصحاب المحلات.

المشاركة “ريفان عثمان” انتسبت إلى البيت الحرفي لتنمية موهبتها في صنع المنتجات الشمعية للاستفادة منها لاحقا، كما تذكر في فتح مشغل صغير يكون انطلاقتها إلى مجال العمل.

وقالت “أسعى إلى أن تكون لي بصمتي في مجال الأعمال لمساعدة أسرتي في هذه الظروف الصعبة”.

بينما شاركت “نبيلة سلطان” “أم لأربعة أولاد” بمنتجات وأشغال صوفية وكروشيه وطواق وشالات بعد أن وجدت تشجيعا من محيطها وزميلاتها في البيت الحرفي، لافتة إلى أن المعرض فرصة للتعريف بشغلها وبالتالي فتح مجالات لتصريف منتجاتها بما يعينها على تأمين مردود مادي يعيل أسرتها.

أما المشاركة المهندسة “رولا الجندي” فعرضت ما أنتجته من اكسسوارات ومواد زينة وقالت “إن تصميم الاكسسوار كان في البداية مجرد هواية وبعد أن لاقى إعجاب الآخرين عملت على تطوير أعمالي وكان لي مشاركات في عدة معارض أغنت موهبتي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *