ثالث أيام مهرجان ريف دمشق الثقافي.. معارض تشكيلية وعروض فنية

 

 

واصل مهرجان ريف دمشق الثقافي تقديم الأنشطة الفنية المنوعة لجمهور المراكز الثقافية في المحافظة عبر معارض تشكيلية وعروض مسرحية وسينمائية وراقصة.

وافتتح في المركز الثقافي بمدينة التل معرض للفنون التشكيلية للفنانين باسل عثمان ، منال عرنوس ، ليلى يوسف ، محمد كذينة ضم لوحات بالألوان الزيتية والفحم والرصاص تناولت مناظر طبيعية وبورتريهات إضافة إلى أعمال يدوية حاكت أوابد أثرية سورية.

كما استضاف قصر الثقافة في مدينة دير عطية عرضا مسرحيا لمسرح العرائس للأطفال بعنوان “فرقة الحيوانات الطيبة” من تأليف وإخراج بسام ناصر بالاستناد إلى الحكاية المعروفة عن مجموعة من الحيوانات تسعى لتشكيل فرقة موسيقية.

وتابع جمهور المهرجان في قصر الثقافة بدير عطية عرض الفيلم الروائي رجل الثورة للمخرج نجدة إسماعيل أنزور سيناريو وحوار حسن م يوسف وإنتاج المؤسسة العامة للسينما ويروي عن صحفي بريطاني يخطط مع تنظيمات ارهابية على تلفيق استخدام أسلحة كيميائية كاشفا حجم الكذب والتضليل الذي كان جزءاً من الحرب على سورية.

وقدمت فرقة الرقة للفنون الشعبية على خشبة مسرح قصر الثقافة عرضها الراقص الأحدث ليل البوادي الذي شمل فقرات راقصة على موسيقا وأغان تراثية تمت إعادة توزيعها.

كما افتتح في المركز الثقافي في مدينة القطيفة معرض فني منوع لفنانين هواة من المدينة ضم أعمالا يدوية ومشغولات على القش والسجاد اليدوي ولوحات بالفحم والرصاص عن شخصيات فنية شهيرة بينما قدم على خشبة المسرح في المركز فقرات غنائية للأطفال وعروض رقص شعبي لمجموعة من الهواة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *