ماكرون بعد اعتداء باريس: فرنسا تدفع الثمن بالدم

أعلن قصر الإليزيه في بيان أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أجرى محادثات هاتفية مع نظيره الأمريكي دونالد ترامب، وناقش القادة التعاون الاقتصادي والوضع في الشرق الأوسط.

وجاء في بيان قصر الاليزيه أن الرئيس الفرنسي ماكرون اتصل بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب وذلك لمناقشة قضايا التعاون الاقتصادي والوضع في الشرق الأوسط.

وتشير إدارة الزعيم الفرنسي إلى أن ماكرون كرر قلقه العميق بشأن قضية الاستقرار في الشرق الأوسط.

وعلى صعيد أخر، أعرب ماكرون عن أسفه لأن فرنسا تدفع “مرة أخرى الثمن بالدم”، بعد هجوم بسكين على مارة في باريس. مشيرا إلى أن فرنسا لن تتراجع قيد أنملة أمام أعداء الحرية.

يذكر أن الاعتداء بسكين في وسط باريس أسفر عن مقتل شخص ومنفذ الاعتداء وإصابة 4 أخرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *