انطلاق فعاليات «رمضان حلب أحلى» في خان الوزير

بهدف إحياء التراث الحلبي وتسليط الضوء على جهود إعمار مدينة حلب القديمة انطلقت فعاليات “رمضان حلب أحلى” برعاية وزير السياحة وتنظيم جمعية بكرا أحلى وذلك طيلة شهر رمضان المبارك في خان الوزير بالمدينة القديمة.

وتتضمن الفعالية عروضا فنية كالحكواتي والأمسيات الرمضانية والحرف والصناعات التقليدية التي تشتهر بها حلب كالنحاسيات والمفروشات والسجاد العجمي والزجاج البوهيمي وصناعة الفرو والمنسوجات والشرقيات، إضافة إلى إقامة الحفلات الموسيقية والفنية التي يتخللها عروضاً متنوعة لمواهب شبابية تهدف بمجملها إلى تنشيط الجانب الاجتماعي والتعريف بالتراث الحلبي العريق.

وعن أهمية الفعالية لفت مدير السياحة المهندس باسم الخطيب “بحسب مصادر في الوزارة” إلى أن الفعالية تسلط الضوء على المدينة القديمة وتساهم في إعادة الحياة والنشاط السياحي إليها لما لها من أهمية كبرى في وجدان كل سوري وخصوصا أبناء حلب، منوها بان إقامة هذه الفعاليات التراثية والحضارية والسياحية في خانات حلب لتبقى حية في ذاكرة أبنائها.

ومن جانبها بينت رئيس مجلس إدارة الجمعية شذا كردي أن الفعالية تهدف إلى تنشيط المدينة القديمة وإبراز حالة التعافي التي تشهدها والحياة التي عادت للعديد من أسواقها كما تشجع الفعاليات الاقتصادية المختلفة على معاودة العمل لافتة إلى أن اختيار خان الوزير لاحتضان الفعالية يأتي نظرا لأهميته الأثرية وكخطوة لتفعيل كل المحال التجارية فيه.

 

البعث ميديا-خاص

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *