خطة ثورية لإدخال الذكاء الاصطناعي في مجال الخدمات الصحية

من المقرر أن تكشف رئيسة وزراء بريطانيا، تيريزا ماي، عن خطة ثورية في مجال الخدمات الصحية، من خلال نشر الذكاء الاصطناعي في هيئة الخدمات الصحية الوطنية، وتهدف هذه الخطة لمنع 22 ألف حالة وفاة بسبب السرطان كل عام انطلاقا من العام 2033.

وتعتقد ماي، أن التقدم الطبي سيؤدي إلى التشخيص المبكر لسرطان البروستاتا أو المبيض أو الرئة أو الأمعاء لما لا يقل عن 50 ألف شخص كل عام، كما يتوقع أن يمنح التقدم التكنولوجي المرضى خمس سنوات من الحياة الصحية بحلول عام 2035.

وسيسمح الذكاء الاصطناعي بإحداث “ثورة في البيانات” من خلال استخدام السجلات الطبية مع معلومات إضافية حول عادات المرضى والتركيب الجيني، للكشف عن السرطان في وقت مبكر.

وهذا يعني أن الأطباء سيكونون قادرين على إجراء التشخيص في وقت مبكر، ما يمنح أطباء الأورام فرصة أكبر للتصدي للمرض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *