الأمم المتحدة تشن هجوماً غير مسبوق على أمريكا بسبب المهاجرين

تزداد الأصوات المعارضة لسياسات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اتجاه المهاجرين، والتي أدت لفصل 1600 طفل عن عائلاتهم منذ أيار الماضي.

حيث تواجه واشنطن ضغوطا متزايدة لفصل أطفال المهاجرين عن أهاليهم عند الحدود الأمريكية كرادع للهجرة غير الشرعية.

وقال دونالد ترامب في البيت الأبيض: “لن تكون الولايات المتحدة مخيما للمهاجرين ولن تكون مكانا لاحتجاز اللاجئين”.

وأضاف الرئيس الأمريكي: “انظروا إلى ما يحدث في أوروبا وما يحدث في أماكن أخرى، لا يمكننا السماح بحدوث ذلك في الولايات المتحدة. ليس تحت إدارتي”.

وشنت الأمم المتحدة هجوما غير مسبوق على الولايات المتحدة والصين وميانمار بسبب سياسات الهجرة ودعا الولايات المتحدة إلى التوقف الفورى عن ممارسة الفصل القسرى لهؤلاء الأطفال، مطالبا واشنطن بالمصادقة على اتفاقية حقوق الطفل.

وأثارت سياسة «عدم التساهل» فى ما يتعلق بأمن الحدود التى طبقتها إدارة الرئيس الأمريكى دونالد ترامب غضبا دوليا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *