موسكو تحقق في مقتل الصحفيين الروس في إفريقيا

أعلنت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا اليوم أن السلطات الروسية تحقق في مقتل ثلاثة صحفيين روس في جمهورية إفريقيا الوسطى.

ونقلت وكالة انترفاكاس الروسية للانباء عن زاخاروفا قولها: “إن السلطات الروسية تسلمت من حكومة إفريقيا الوسطى معلومات بخصوص مقتل ثلاثة صحفيين يعتقد أنهم روس والعمل مستمر للتعرف رسميا على هويتهم والوقوف على ملابسات الحادث”.

وكانت وسائل إعلام أفادت بأن ثلاثة صحفيين روس كانوا يعملون على إنتاج فيلم وثائقي في إفريقيا الوسطى قتلوا جراء هجوم مسلح.

وأكدت قرينة الصحفي الروسي أورهان جمال أنها تعرفت على جثة زوجها في صورة أرسلت إليها من الجمهورية الإفريقية عبر قنوات دبلوماسية فيما أشارت وسائل إعلام إلى أن القتيلين الآخرين هما المخرج ألكسندر راستورغويف والمصور كيريل رادشينكو.

من جهته أوضح مصدر في شرطة جمهورية افريقيا الوسطى لوكالة “إنترفاكس” أن الحادث حسب المعطيات الأولية كان “جريمة ارتكبت بهدف السرقة” فيما اشار أحد المحققين في الحادث الى أن جثث الضحايا عثر عليها على بعد 23 كيلومترا عن مدينة سيبوت.

بدوره ذكر عمدة مدينة سيبوت في إفريقيا الوسطى هنري ديبيلي أن “سيارة الصحفيين تعرضت لهجوم مسلح من قبل مجهولين ما أدى إلى مقتلهم فورا بينما تمكن سائق السيارة من النجاة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *