شامانوف: يتوجب إرسال بعثة من منظمة حظر الكيماوي إلى حلب

 

صرح رئيس لجنة الدفاع في مجلس الدوما الروسي الجنرال فلاديمير شامانوف، أن قصف الإرهابيين مدينة حلب بقذائف تحتوي على مادة الكلور يجب أن يصبح محط اهتمام المنظمات الدولية وبالدرجة الأولى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية.

شامانوف أضاف بأنه يتوجب على منظمة حظر الأسلحة الكيميائية أن تبدي رد فعل مباشرا على هذه الأحداث في حلب، وألا تنشغل في إخراج مسرحيات استعراضية لأصحاب الخوذ البيضاء، وينبغي لها أن تتوجه فورا إلى مكان هذه الأحداث ولكنها على ما يبدو لا تفعل ذلك.

البرلماني الروسي أشار إلى أن غياب رد فعل من قبل منظمة حظر الأسلحة الكيميائية على هذا الهجوم يمثل مسرحية هزلية واضحة للعيان، تدل على انحياز المنظمات الدولية التي لا تنفذ واجباتها الرسمية بل تعمل وفق التوجهات السياسية وهذا ما لا يتوجب عليها القيام به، مؤكدا أن عدم إيقاع العقوبة بالمذنبين يزيد من الأعمال المخالفة للقانون.

كما اعتبر أن الإرهابيين لا يكتفون باستخدام الأسلحة المحرمة، بل إنهم يلجؤون الآن إلى زيادة كمية الوسائل المستخدمة، وبالتالي يجب على مجلس الأمن الدولي أن يعطي تقييما لهذا الإفلات من العقاب ولكنه لا يفعل ذلك رغم طلباتنا الشرعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *