(فن الحوار والتفاوض مع الطفل).. في ورشة لطلائع البعث باللاذقية

بمشاركة 86 متدربا ومتدربة اختصاصيين في دوائر الإرشاد النفسي والتوجيه والتربية من مختلف محافظات القطر أقام فرع طلائع البعث في اللاذقية الورشة المركزية لمهارات الاتصال والتواصل مع الأطفال حملت عنوان (فن الحوار والتفاوض مع الطفل)

وتقام الورشة في مركز الباسل للتدريب والتأهيل وتستمر لأربعة أيام وتتضمن محاضرات حول الاتصال الشخصي والإصغاء والإقناع ومهارات التفاوض والعوامل التي تساعد على نجاح الاتصال ومهارات التواصل بين المعلم والطفل والتدريب حول السلوك الظاهر أثناء الأزمات.

وذكر الرفيق عماد مهنا رئيس مكتب التربية والطلائع الفرعي أن الطفل هو الحلقة الأهم في المجتمع والهدف العام من الورشة لإكساب المتدربين المهارات اللازمة للتعامل والتفاعل مع الأطفال ورفع كفاءاتهم ليصبحوا قادرين على دور الاتصال في أنشطة التعليم والتعلم على فهم الذات والآخرين في ظل المعطيات التي فرضتها الأزمة.

وأشار مدير تربية اللاذقية عمران أبو خليل إلى أهمية الشراكة في هذه الورشات بين المؤسسات الحكومية لتمكين المشرفين المتدربين من معرفة مهارات الاتصال والتواصل وممارستها بشكل عملي واتقان مهارات الحوار مع أطفالنا وتمكينهم من حسن التصرف بعيدا عن آثار الحرب.

وأكد الرفيق وضاح سواس رئيس مكتب التقانة والإعلام المشرف العام على الورشة أن الورشة تهدف لتطوير أساليب الاتصال والتواصل والارتقاء بمستوى التفاعل الحواري مع الأسرة والطفل وتفعيل وتنمية المهارات لإكساب المتدربين خبرات جديدة وتعميق التفاعل الاجتماعي بين المشرفين وتوطيد البعد الإنساني بينهم وتعزيز أهمية المواطنة لدى الطفل وتمسكه بالقيم العامة كالأمانة والإخلاص والصدق والتعاون والتسامح واحترام الغير.

ومن المشاركين في الورشة لفت مصطفى جيلو عضو قيادة فرع حلب رئيس مكتب التنظيم والإعلام إلى أهمية الورشة في تعلم طرق التواصل مع الأطفال وخاصة في المناطق المحررة وتحليل نفسية الطفل وعلاجها بالطرق الصحيحة والمثلى وتوحيد أساليب العمل.

وأضافت إلهام محمد رئيسة دائرة البحوث في دمشق: تكمن أهمية ورشة العمل في مهارات التواصل كمهارات أساسية من مهارات الحياة لتدريب أطفالنا على مهارات الإصغاء الفعال والتواصل اللفظي وغير اللفظي والمعلم الناجح هو من يستطيع التعامل مع الأطفال ويكون قريبا منهم.

البعث ميديا – اللاذقية – عائدة أسعد

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *