ولايتي: السياسة الأمريكية باءت بالفشل ونشهد انهيار هيمنتها على العالم.

أعلن علي أكبر ولايتي، مستشار قائد الثورة الإسلامية في إيران للشؤون الدولية، أن الولايات المتحدة تمر بظروف صعبة للغاية لأن جميع مخططاتها وسياساتها منذ بداية القرن الحالي باءت بالفشل وبتنا نشهد انهيار هيمنتها على العالم.

وقال ولايتي في كلمة اليوم خلال الاجتماع الحادي عشر للمجلس الأعلى للمجمع العالمي للصحوة الإسلامية: إن “الاستكبار العالمي بقيادة أمريكا وعبر صياغة مشروع الشرق الأوسط الكبير وشن حروب بالنيابة يعمل على إضعاف الدول الإسلامية وتقسيمها على أساس ديني وطائفي لتحقيق أغراضه المشؤومة ولكن الوحدة والتضامن أهم عنصر لمواجهة هذه المخططات”.

وأضاف: إن “الأعداء يعملون على استغلال ثروات الدول ونهبها لإنعاش أسواقهم الاقتصادية كما يقومون بإثارة الحروب وسفك دماء الشعوب في العراق واليمن وسورية ولبنان وأفغانستان وباكستان واستخدام المجموعات التكفيرية لتنفيذ ذلك بهدف بيع السلاح وتصريفه وكسب مئات المليارات من الدولارات”.

واعتبر ولايتي أن قضية فلسطين وتحرير القدس والتصدي للكيان الصهيوني العنصري من أهم قضايا العالم الإسلامي وأن الاستكبار العالمي والصهيونية العالمية والأنظمة العربية الرجعية يحاولون تهميش القضية الفلسطينية للتغطية على هزائمهم موضحاً أن أمريكا والصهاينة يعملون على تشويه الدين الإسلامي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *