بيونغ يانغ تنتقد الضغط الأمريكي بذريعة انتهاك حقوق الإنسان

انتقدت صحيفة “رودونغ سينمون” الناطقة باسم حزب العمال الحاكم في كوريا الشمالية الضغوط الأمريكية على بيونغ يانغ بذريعة الدفاع عن حقوق الإنسان، واصفة ذلك بالعمل العدائي.

وقالت كوريا الشمالية إن إثارة الولايات المتحدة وضع حقوق الإنسان في كوريا الشمالية، هو تكتيك للحصول على تنازلات في المفاوضات المتوقفة لنزع الأسلحة النووية.

وأشارت الصحيفة إلى أن وضع كوريا الشمالية ضمن القائمة السوداء كواحدة من أسوأ دول الاتجار بالبشر، هو “استفزاز سياسي لا يطاق” و”عمل عدائي” يتعارض مع روح قمة يونيو 2018 بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون.

كما أفاد موقع “مياري”، الكوري الشمالي بأن واشنطن فرضت عقوبات جديدة على كوريا الشمالية يوم الاثنين ووضعت كبار مساعدي الزعيم الشمالي ضمن القائمة السوداء، بمن فيهم تشوي ريونغ هيه، نائب رئيس حزب العمال الحاكم لضلوعهم في انتهاكات حقوق الإنسان.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *