أورفلي: مركز طبي متكامل بمشفى ابن النفيس لجرحى الجيش

أكد مدير صحة دمشق الدكتور محمد رامز أورفلي أن المديرية أطلقت مشروعاً مشتركاً مع محافظة دمشق لمتابعة علاج جرحى الجيش العربي السوري المسجلين في مكتب التنمية المحلية على مستوى المحافظة وتقديم مختلف الخدمات الطبية والصحية والعلاجية لهم عبر تخصيص مركز خاص في مشفى ابن النفيس.

وأوضح أورفلي أن الإجراءات المتبعة لتحقيق الغاية المرجوة من المشروع تتضمن تقديم أفضل سبل الرعاية الطبية للمصابين في كافة الفعاليات التابعة إلى المديرية من مشاف عامة ومراكز صحية وتخصصية ومنظومة الإسعاف والطوارئ كل وفق اختصاصه، والعمل على تحقيق التشاركية الصحية من خلال التعاون مع جهات صحية واجتماعية أخرى بغية ضمان توفير رعاية طبية متكاملة للمصاب.‏

كما أشار أورفلي إلى أنه تم التعاون مع محافظة دمشق في ملف الجرحى من خلال إطلاق مبادرة تعنى بمتابعة شؤون الجرحى في محافظة دمشق حيث عملت المديرية على تشكيل لجنة طبية مؤلفة من اختصاصين بخبرات عالية لرعاية جرحى الأعمال الإرهابية في مشفى ابن النفيس تتضمن اختصاصات الجراحة «العظمية والعامة والتجميلية والعصبية إضافة إلى المعالجة الفيزيائية وكذلك مرشدة اجتماعية»، منوهاً بأن هذه اللجنة تعنى بتقديم الرعاية الطبية اللازمة للمصابين من خلال العمل على إعادة تقييم حالتهم الصحية والقيام بجميع الإجراءات التشخيصية اللازمة لهم من صور شعاعية وتحاليل طبية واستشارات طبية مع الحرص على وضع الخطة العلاجية المناسبة لكل مصاب من عمليات جراحية وإعادة تأهيل وتقديم أطراف صناعية.‏

وذكر أورفلي “بحسب صحيفة الثورة” أنه تم تخصيص يوم الإثنين من كل أسبوع لعمل اللجنة المذكورة والخاص باستقبال الجرحى المحولين من قبل مكتب التنمية المحلية، ومن الجدير بالذكر أنه يتم العمل على تأمين وسائل لنقل المصابين من أماكن سكنهم إلى مشفى ابن النفيس.‏

مع الأخذ بعين الاعتبار تلك الحالات التي تعاني من صعوبة في الوصول إلى المشفى نتيجة لسوء وضعها الصحي حيث حرصت المديرية على تأمين سيارة إسعاف خاصة لنقلهم إلى المشفى أو إلى جهة الاستطباب المحول إليها المصاب ويتم ذلك عن طريق التواصل مع المسؤول الإداري في المديرية، كما يتم رفع قوائم خاصة بأسماء الجرحى المراجعين للفعاليات التابعة إلى المديرية ليتم العمل على تقديم الدعم الطبي لهم من خلال جهات أخرى داعمة، مضيفاً أنه يتم العمل على دراسة احتياجات الجرحى المصابين المحولين من قبل مشروع جريح وطن من تجهيزات ومستلزمات طبية حسب الحالة الصحية وبما يتناسب مع المعايير الموضوعة.‏

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.