وصول حافلات تقل دفعات من المهجرين السوريين من لبنان

عاد اليوم عبر معابر الزمراني وجديدة يابوس والدبوسية الحدودية مع لبنان مئات المهجرين السوريين إلى قراهم وبلداتهم التي حررها الجيش العربي السوري من الإرهاب.

وأفادت تقارير، من المعابر الثلاثة بأن حافلات سورية دخلت من معابر الزمراني وجديدة يابوس والدبوسية الحدودية قادمة من الأراضي اللبنانية تقل مئات المواطنين بينهم نساء وأطفال هجرتهم التنظيمات الإرهابية من منازلهم قبل اندحارها.

وبينت التقارير أن كوادر وفرقا طبية تابعة لمديريات الصحة في المحافظات قدمت خدمات صحية للمحتاجين من المهجرين العائدين ولا سيما لقاحات شلل الأطفال وأنواع من اللقاحات محددة وفق أعمار الأطفال.

وفي منطقة القلمون الغربي بريف دمشق، من معبر الزمراني عادت دفعة جديدة من المهجرين السوريين العائدين من الأراضي اللبنانية وصلت إلى المعبر مصطحبين أمتعهم في سيارات شحن متوسطة مبينا أن الجهات المعنية استكملت إجراءاتها المبسطة المتعلقة بتسجيل البيانات الشخصية والعائلية للقادمين تمهيدا لنقلهم إلى قراهم وبلداتهم المحررة من الإرهاب.

ومن معبر جديدة يابوس في ريف دمشق رجع مئات المهجرين السوريين بفعل الإرهاب العائدين من لبنان إلى المعبر عبر حافلات تمهيدا لنقلهم إلى منازلهم في القرى والبلدات التي هجرتهم منها التنظيمات الإرهابية قبل اندحارها.

وفي ريف حمص الغربي عبرت من الدبوسية 17 حافلة تقل المئات من المواطنين السوريين وصلت إلى المعبر ظهر اليوم وبعد اتخاذ جميع إجراءات الدخول من قبل الجهات المعنية وتقديم خدمات صحية للمحتاجين منهم وخاصة الأطفال انطلقت الحافلات إلى بلداتهم وقراهم المطهرة من الإرهاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *