قريباً.. مزايا جديدة لسماعات البلوتوث

بعد انتشار استخدام سماعة الرأس التي تعمل بالبلوتوث بديلاً عن السماعات التقليدية ذات مقاس 3.5 مم، أفادت التقارير أن بحلول عام 2023 ستصبح كافة السماعات لاسلكية بنسبة 90% مقارنة بنسبة 50% في العام الحالي.

وحسب موقع “gadgetsnow” الهندي، إذا كان سوق السماعات بأكمله متجهًا إلى مستقبل لاسلكي، كما هو متوقع، فمن الضروري أن تكون هناك بعض التغييرات في البنية الأساسية، بالإضافة إلى تحديثات وميزات جديدة.

وقد أشار تقرير صادر عن منظمة ” بلوتوث  SIG” إلى بعض الميزات الجديدة التي ستدعمها سماعات البلوتوث من الجيل التالي، حيث ستزود بتقنية جديدة لتقليل زمن الاستجابة، ويدعي التقرير أن زمن الاستجابة على الأرجح لن يكون ملحوظًا في سماعات البلوتوث الأحدث.

من المتوقع أن تعلن المنظمة عن التغيير الجديد خلال شهرين، وإليك أبزر التغييرات الجديدة القادمة لسماعات البلوتوث:

1-ستقدم تقنية بلوتوث الأساسية برامج ترميز صوتية جديدة وأكثر كفاءة لتعزيز جودة الصوت.

2-سوف تدعم ميزات أحدث لمجموعة من الأجهزة، بما في ذلك دعم الصوت متعدد القنوات في مكبرات الصوت.

3-ستعتمد التحديثات الجديدة على تقنية “Bluetooth Low Energy” مما يعني زيادة عمر بطارية الأجهزة الصوتية بشكل كبير.

4-ستضم  قدرات بث متطورة، وفضل إمكانيات البث الصوتية ستتمكن من ضبط قنوات بلوتوث معينة، يمكن استخدام هذا للاستماع إلى الموسيقى في حدث معين أو تقديم إخراج الصوت من التلفزيون إلى العديد من أشرطة الصوت.

من المتوقع أن تأتي هذه الميزات وغيرها في أجهزة وسماعات البلوتوث الجديدة، المحتمل إطلاقها في عام 2020.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *