الدفاع الروسية تنفي مقتل عسكريين لها على أطراف منطقة خفض التصعيد بإدلب

نفت وزارة الدفاع الروسية صحة التقارير الإعلامية التي تحدثت عن مقتل عدد من العسكريين الروس قرب قرية جورين أقصى الشمال الغربي لمحافظة حماة على أطراف منطقة خفض التصعيد في إدلب.

وذكرت الوزارة في بيان نشره موقع روسيا اليوم الالكتروني “إنه لا توجد أي نقاط مراقبة روسية في محيط قرية جورين بمنطقة خفض التصعيد في إدلب والمعلومات التي نشرتها إحدى وسائل الإعلام الروسية والتي زعمت مقتل عسكريين تابعين للقوات المسلحة الروسية لا تتطابق مع الحقيقة.

وأضافت الوزارة في بيانها: “نلفت الاهتمام إلى أن مؤلف التقرير سبق أن نشر مرارا معلومات غير مؤكدة كانت مبنية على شائعات”.

وكانت إحدى الصحف الروسية نشرت تقريرا اليوم ” ادعى أن 3  ضباط من الجيش الروسي قتلوا بينما أصيب اثنان آخران مساء أمس بتفجيرين نفذا على يد مسلحين في محيط بلدة جورين بإدلب” .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *