ضبط مركز غاز يتلاعب بـ54 اسطوانة بالسلمية

إن قلنا تشهد أسواقنا انفلاتا كبيرا لجهة التلاعب بالأسعار لا يعني بأننا نوجه اللوم على الرقابة التموينية، فما يجري في أسواقنا هو خليط وشبيه بما يجري في الأدغال من سلوكيات فكل يمارس ما يقوى عليه، فلا ضابط ولا إيقاع، فحجم أسواقنا أكبر بكثير من استطاعة أن تضبطه مجموعة عناصر يواجهون حيتانا بدليل منذ ربع قرن والمخالفات هي..هي، أما نتائج عقوبتها لا نريد الخوض في تفاصيلها فهي رهن القضاء.

وبالعودة إلى تفاصيل عنوان موضوعنا هذا فقد ضبطت شعبة حماية المستهلك بالسلمية وفقا لحديث مدير رقابة تموين حماة نعمان الحاج مرخصا وهو يتصرف ب54 اسطوانة غاز، في ذروة حاجة المواطن والبحث عنها، بهدف التلاعب بها بعيدا عن توزيعها لمستحقيها بالبطاقة الذكية.

ضبط محل لبيع الفروج المنقوع بالماء بحماة

وزاد الحاج على ذلك قائلا : بموازاة ذلك تم ضبط محل لبيع الفروج في شارع 8 آذار وهو يقوم بنقع الفروج بالماء العذب بهدف زيادة وزنه وبيعه على أنه لحما، وهذا خلافا للأصول أيضا ويعاقب عليه قانون التموين.

يحدث كل ذلك بما لا يدع مجالا للشك بأن حيتان الأسواق أكبر من استطاعة الرقابة التموينية لضبطها ولجمها. فاليوم لم تعد الرقابة بوسعها وضع حد لسلوكيات الباعة وجشعهم، فالقضية برهن من تحال إليه ضبوط مثل هذه المخالفات، فدور الرقابة التموينية ينتهي بتنظيم الضبط وأن فاق ذلك هو تشميع المحل بالشمع الأحمر وكفى الله المؤمنين شر تنظيم الضبوط.

البعث ميديا || حماة – محمد فرحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *