أسباب تزيد خطر الإصابة بمرض السرطان

كشفت المؤسسة القومية للسرطان، أنه في نهاية عام 2019 سيتم تشخيص أكثر من مليون و700 ألف شخص بالسرطان في الولايات المتحدة الأمريكية، وبالإضافة إلى المشكلات الجسدية، والاضطراب العاطفي الناجم عن السرطان، فإن تكاليف الرعاية المرتفعة تشكل عبئاً على المرضى وأسرهم، وعلى الجمهور.

وأوضحت المؤسسة، أنه قد تؤدي أشياء كثيرة في جيناتنا وأسلوب حياتنا، والبيئة المحيطة بنا إلى زيادة أو تقليل خطر الإصابة بالسرطان.

ويدرس العلماء العديد من الطرق المختلفة للمساعدة في الوقاية من السرطان، بما في ذلك ما يلي:

– طرق لتجنب أو السيطرة على الأشياء المعروفة بأنها تسبب السرطان.

– التغييرات في النظام الغذائي ونمط الحياة.

– الجراحة لتقليل المخاطر

العوامل المعروفة لزيادة خطر السرطان هي:

تدخين السجائر واستخدام التبغ، العدوى، الإشعاع، الأدوية المثبطة للمناعة بعد زرع الأعضاء.

ويدرس العلماء عوامل الخطر، وعوامل الحماية لإيجاد طرق لمنع السرطانات الجديدة من البداية، أي شيء يزيد من فرصتك للإصابة بالسرطان يسمى عامل خطر الإصابة بالسرطان، أي شيء يقلل من فرصتك للإصابة بالسرطان يسمى عامل الوقاية من السرطان.

وأضافت المؤسسة، أن هناك العديد من العوامل الأخرى في بيئتنا، والنظام الغذائي، ونمط الحياة قد تسبب أو تمنع السرطان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *