الدوري الأوروبي.. مانشستر يونايتد وأرسنال وإشبيلية للحفاظ على الصدارة وروما للظفر بها

تقام اليوم مباريات الجولة الثانية لدوري المجموعات من بطولة الدوري الأوروبي، البطولة التي تتنامى شعبيتها عاماً بعد عام، نظراً لتطور الفرق ورغبة الأندية المغمورة في تسجيل المفاجآت ودخول معترك المسابقة الأوروبية الأغلى، دوري الأبطال، وتسعى الفرق الأوروبية الكبيرة والمتواجدة في هذه البطولة إلى تأكيد انطلاقتها القوية في الجولة السابقة والتقدم بثبات نحو الأدوار النهائية للمسابقة، وفي حالة مانشستر يونايتد الإنكليزي التعويض عن إخفاقات الدوري، فهو يحتلّ المركز العاشر على سلم ترتيب البريميير ليغ، بينما يتصدر المجموعة الثانية عشرة بعد فوزه على فريق لوكومتيف أستانا الكازخي بهدف نظيف، وسيرحل إلى هولندا لملاقاة آي زي ألكمار الذي تعادل في مباراته الأولى على بارتيزان الصربي.
وحقيقة سيعاني المانيونايتد بطل نسخة 2017، من مشكلة في خط هجومه بعد فشل لاعبيه في ترجمة الفرص الكثيرة التي حصل عليها الإثنين أمام ضيفه أرسنال، ما سمح للأخير بالعودة وإدراك التعادل، فبعد أن بدأ موسمه في الدوري المحلي بهزيمة مدوية لبطل النسخة السابقة من البطولة تشلسي (4- 0)، لم ينج خط هجوم الشياطين الحمر في تسجيل أكثر من هدف في مبارياته الثماني التالية في جميع المسابقات، وما سيزيد من صعوبة المهمة أن نجم خط الوسط الفرنسي بول بوغبا قد يغيب عن اللقاء بسبب تفاقم إصابته في كاحله، لينضم بذلك الى مواطنه أنتوني مارسيال وآرون بيساكا ولوك شو.
وتبرز أيضاً مواجهة قوية بين أرسنال الإنكليزي، وصيف النسخة السابقة، وبين ستاندار لييغ البلجيكي لحساب المجموعة السادسة، حيث يسعى الغانرز لإكرام وفادة منافسه حتى يضمن إحدى بطاقتي التأهل للدوري الثاني مبكراً، بعد أن حسم أقوى مواجهات دور المجموعات بفوزه الكبير في الجولة الأولى خارج قواعده على إينتراخت فرانكفورت الألماني بثلاثية نظيفة، وسيدخل مباراته بمعنويات مرتفعة متسلحاً بعامل التاريخ حيث خسر منافسه جميع مواجهاته الأربع السابقة معه، أحدها بسباعية نظيفة في الدور الثاني من كأس الكؤوس الأوروبية موسم 1994.
أما حامل العدد الأكبر من الألقاب في البطولة، إشبيلية الإسباني (5 ألقاب)، فسيستضيف أبويل نيقوسيا القبرصي، لتأكيد زعامته للمجموعة الأولى قبل رحلته الأحد إلى معقل البارسا ضمن منافسات الجولة الثامنة من الدوري الإسباني، وبالتأكيد سيجد الطريق ممهدة أمامه نظراً لضعف مستوى منافسه الذي خسر مباراته الأولى أمام الفريق الأكثر تواضعاً في المجموعة دولانغ اللوكسمبورغي (3-4).
وسيوزع الاتحاد الأوروبي 560 مليون يورو على الأندية المشاركة في هذه النسخة، أي أكثر من ربع القيمة المدفوعة للأندية المشاركة في دوري الأبطال (1.95 مليار يورو)، وتنال كل من الأندية ال ـ48 المشاركة في دور المجموعات، جوائز أساسية بقيمة 2.92 مليون يورو وتصل إلى نحو 18 مليوناً لحامل اللقب، ويحصل كل فريق على 570 ألف يورو مقابل الفوز الواحد و190 ألف للتعادل، كما ينال عائدات إضافية مقابل النقل التلفزيوني وبحسب تصنيف الاتحاد الاوروبي.
مباريات اليوم: لوكومتيف أستانا – بارتيزان 6 عصراً، يونغ بويز – رينجرز، فينورد روتردام – بورتو، سانت إيتيان – فولفسبورغ، ألكسندريا – جينت، سسكا موسكو – إسبانيول، فيرينكفاروس – رازغراد، إسطنبول بي.بي – بوروسيا مونشنغلادباخ، ايه سي فولفسبرجر – روما، بشكتاش – ولفرهامبتون، سبورتينغ براغا – سلوفان براتيسلافا، آي زي ألكمار – مانشستر يونايتد، 8 مساءً، لاتسيو – ستاد رين، سلتيك – 1907 كلوج، فيتوريا غيمارايش – آينتراخت فرانكفورت، أرسنال – ستاندار لييغ، إشبيلية – أبويل نيقوسيا، إف.91 دوديلانغ – كارباكا اغدام، مالمو – كوبنهاغن، لوغانو – دينامو كييف، كرانسودار – خيتافي، طرابزون سبور – بازل، سبورتينغ لشبونة – لينتس، روزنبورغ – بي إس في إيندهوفن، 10 مساءً.
البعث ميديا-سامر الخيّر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *