مسألة رياضيات كادت تودي بحياتها

أصيبت سيدة تبلغ من العمر 36 عاماً بنوبة قلبية خلال مساعدتها لابنها في أداء الواجب المنزلي لمادة الرياضيات.

وفقا لما نشرته صحف محلية في الصين، نقلت السيدة التي تدعى وانغ إلى المستشفى بعد إصابتها بنوبة قلبية أثناء قيامها بحل الواجب المنزلي مع ابنها البالغ من العمر 9 سنوات، حيث كانت تشرح له مسألة في الرياضيات وشعرت بالإحباط لأنه لم يستوعبها.

وحاولت الأم مع طفلها مرات عديدة، ولكنه لم يستوعب طريقة حل المسألة، ما جعلها تغضب بشدة وبدأ قلبها ينبض بسرعة وأصيبت بضيق في التنفس.

وانغ أدركت وانغ أنها تعاني من مشكلة صحية لتتصل بزوجها الذي هرع بها للمستشفى، حيث تم تشخيص إصابتها باحتشاء عضلة القلب.

وأوضحت وانغ التي لا تزال تتعافى في المستشفى، بأنها غضبت كثيراً بسبب عدم فهم ابنها لشرحها، لكنها لم تتخيل أن غضبها سيكون له عواقب وخيمة على صحتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *