طرق لخلق انطباع أول جيد فى العمل

الانطباع الأول في مكان العمل يمكن أن يفتح الأبواب أمامك أو يغلقها، فهو الذي يحدد النغمة التى ستسير عليها خلال مدة عملك بالمؤسسة، حتى قبل أن تحصل على فرصة لتقديم أفكار حقيقية تجاه العمل لتقييم إمكاناتك.

هذه الأحكام المفاجئة يمكنها أن تشكل سمعة طويلة المدى وتصورًا يؤثر على المسار الوظيفي للشخص، إذا كنت تتساءل ما الذي يمكن فعله لضمان الانطباع الأول الإيجابي فى مكان العمل فلا تقلق، نقدم لك فى هذا التقرير 7 نصائح يجب عليك اتباعها لتكوين انطباع أول ممتاز.

-الالتزام بالمواعيد:

يجب علينا التأكيد على أن الوصول فى الموعد المحدد يكشف عن قيمة عملك، إنه يوضح أنك منظم ولديك مهارات قوية في إدارة الوقت، إن الوصول مبكرًا سيمنحك وقتًا أيضا للتأقلم مع المكتب.

-الملابس المناسبة:

على عكس المتوقع سيتم الحكم عليك بناءً على مظهرك، عندما تظهر في لباس رسمي مضغوط بدقة، فإنه يجعلك تبدو مهنياً، فطريقتك في الملبس تلعب بالتأكيد دورًا في رسم شخصيتك في أذهان الآخرين.

-موقف إيجابي:

المواقف الحماسية والودودة مع الآخرين فى بيئة العمل يمكنها أن ترسم الانطباع الأول الخاص بك في المكان.

-علاقتك بزملائك في العمل:

عزز انطباعك الأول عن طريق التواصل مع زملائك الجدد، قم بإجراء الخطوة الأولى وتعرف على أسماء الأشخاص وخلق محادثات صغيرة معهم.

-كن نشيطاً:

لا تجلس حتى يخبرك أحدهم بما يجب فعله، ابحث عن رئيسك واسأل عما يمكنك فعله، لا تتردد فى طرح الأسئلة والتطوع لواجبات إضافية، استفد من الفرص المتاحة لك فى المرحلة الأولية، حتى يلاحظ زملاؤك ثقتك وحرصك على المساهمة.

-لغة الجسد:

لغة الجسد مهمة للغاية عندما يتعلق الأمر بعمل الانطباع الأول، إنه مفتاح صورتك الذاتية وكيف يراها الآخرون، لذلك تأكد من أن لغة جسدك واثقة ومريحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *