الهلال: الشعب السوري يحمل البندقية بيد والقلم والكتاب والمعول باليد الأخرى

برعاية الرفيق المهندس هلال الهلال الأمين العام المساعد لحزب البعث العربي الاشتراكي عقدت نقابة المهندسين في الجمهورية العربية السورية مؤتمرها الانتخابي الذي نقل خلاله راعي المؤتمر تحيات ومحبة الأمين العام للحزب الرفيق الدكتور بشار الأسد رئيس الجمهورية لكافة المهندسين في أرجاء الوطن، مشيراً إلى الاهتمام الكبير الذي يوليه القائد للفعاليات الشعبية ومتابعته الدائمة لنشاطها، وتواصله ولقائه مع الوفود الشعبية والنقابية العربية والعالمية التي تزور سورية؛ بالرغم من كل مشاغله في قيادة أعظم تصد في التاريخ المعاصر وفي توجيه معركة وطنية وقومية وإنسانية ستدخل سجل التاريخ كواحدة من معجزات الشعوب وقدرتها على إثبات وجودها الحر.

وأشار الرفيق الهلال إلى الدور الهام الذي يقع على عاتق المهندسين في معركة التصدي، فهم يسهمون مع فئات الشعب الأخرى في تعزيز الجاهزية المدنية الداعمة للجاهزية الدفاعية التي يقوم بها أبطال الجيش العربي السوري.

وأكد الهلال أن عمل المهندسين في مرحلة إعادة البناء والإعمار له دور هام خصوصاً أن رؤية القائد بشار الأسد في إعادة الإعمار تشمل أيضاً التطوير والانتقال بالوطن إلى مرحلة أعلى وأفضل في المسار النهضوي والتنموي، وأهم دليل على ذلك استقباله الوفود الاقتصادية كافة من الدول الصديقة وبحثه قضايا إعادة البناء بعيداً عن الشعارات والتمنيات، حيث كان هناك نتائج مهمة في هذا المجال يرعاها ويوجهها بالتوازي مع قيادته للمعركة.

وشدد الرفيق الهلال على ضرورة تلازم نشاط جميع الفئات كل في اختصاصه بما يعطي العمل المهني البعد التعاوني في إطار شبكة متكاملة العناصر والأركان، وأن يسعى المهندسون للعمل إيمانا بالمضمون الوطني لعملنا المهني.

كما نوه الرفيق الهلال بأن هذه الانتخابات التي تخوضها المنظمات الشعبية والنقابات المهنية بالتوازي مع الانتخابات الحزبية وقبلها انتخابات الإدارة المحلية هي دليل على تعافي الوطن والديمقراطية الموجودة في سورية، والتي لا يجرؤ أشباه الرجال على تنفيذها في بلادهم، لاسيما أنهم أصبحوا يتفاخرون بعلاقتهم الحالية مع الكيان الصهيوني المحتل الذي لقنه الجيش العربي السوري بالأمس درسا بالتصدي البطولي الذي قامت به الدفاعات الجوية.

من جهته نقيب المهندسين في سورية أشار إلى أن انعقاد هذا المؤتمر بعد أن مارس المهندسون حقهم الانتخابي في ساحات الوطن يدل على أن الشعب السوري استطاع صناعة انتصاره.

كما استعرض نقيب المهندسين المشاريع التي تم تنفيذها من قبل مجلس النقابة.

حضر المؤتمر الرفيق المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء والرفاق هدى الحمصي وشعبان عزوز عضوا القيادة المركزية للحزب وعدد من السادة الوزراء والرفاق أمناء فروع الحزب والمسؤولين في الحزب والدولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *