الخارجية اللبنانية تدين جريمة اغتيال سليماني والمهندس

أدانت وزارة الخارجية والمغتربين اللبنانية اليوم جريمة اغتيال الولايات المتحدة الفريق قاسم سليماني قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني وأبو مهدي المهندس نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي معتبرة الجريمة انتهاكاً لسيادة العراق وتصعيداً خطيراً من شأنه زيادة التوتر في المنطقة.

وأكدت الخارجية في بيان لها اليوم أن “لبنان يشجع دوماً تغليب منطق الحوار وضبط النفس والحكمة لحل المشاكل بدلاً من استعمال القوة والعنف في العلاقات الإقليمية والدولية” داعية إلى تجنيب المنطقة تداعيات هذه الجريمة.

وكان المتحدث باسم الحشد الشعبي العراقي أعلن فجر اليوم استشهاد سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس جراء عدوان أمريكي بالصواريخ استهدف سيارتهما بعد خروجهما من مطار بغداد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *