مجلس السلم العالمي يندد بالجريمة الأمريكية في العراق

تستمر الإدانات لممارسات الإدارة الأمريكية التي تثير استهجان العالم، وخاصة بعد الجريمة الأخيرة في العراق.

حيث أدان مجلس السلم العالمي، في بيان له اليوم، انتهاك الولايات المتحدة سيادة العراق واغتيالها قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الفريق قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس ورفاقهما، ووصف هذا العدوان بأنه “تصعيد جديد للأوضاع في المنطقة من طرف الولايات المتحدة وذلك بعد التصعيد الذي بدأته بالانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران”.

البيان دعا إلى الانسحاب الكامل للقوات الأمريكية من سورية والعراق والدول الأخرى التي توجد فيها في المنطقة وإغلاق كل القواعد العسكرية الأمريكية مشددا على إلغاء كل العقوبات الأمريكية المفروضة على شعوب هذه الدول.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *