ندرة المياه في فصل الخير والعطاء

تستمر المعاناه اليومية لكثير من المواطنين في الأحياء الغربية من مدينة الصنمين في ريف درعا بعدم وجود مياه للشرب والتي تقوم وحدة المياة في المدينة بتخصيص يوم واحد في كل أسبوع لكي حي مما يزيد المعاناة أكثر وأكثر ، ولكن باتت الأحياء بدون مياه للشرب للأسبوع الثاني على التوالي .

وذكر الأهالي للبعث ميديا أنه للأسبوع الثاني لم نجد نقطة مياه في الحي والجميع ينتظر وصولها للقيام بتعبئة “الخزانات ” مما اضطر الأهالي لشراء صهريج ماء ب 4000 آلاف ليرة سورية وهذا المبلغ يشكل عبئا ماديا إضافيا.

وطالب العديد من الأهالي الجهات المعنية في إيجاد حلول سريعة لواقع المياة علماً أننا في فصل الشتاء الذي من المفروض أن تكون كميات المياه المتوافرة كبيرة جدا،ليبقى السؤال الذي يطرح نفسه هل يبقى الحي بدون مياه؟

البعث ميديا || درعا -محمود النصار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *