صحيفة بريطانية تكشف فضيحة جديدة للنظام السعودي

 

فضيحة جديدة تطال النظام السعودي، كشفت عنها صحيفة الغارديان البريطانية، حيث ذكرت أن هاتف مالك ومؤسس شركة أمازون، جيف بيزوس، تعرض للقرصنة عام 2018، وذلك بعدما تلقى رسالة على تطبيق واتس آب، أرسلت من حساب شخصي لولي عهد النظام السعودي محمد بن سلمان.

ووفقاً لتقرير أعدته مراسلة الصحيفة في واشنطن، ستيفاني كيرشغايسنر، فإن الرسالة المشفرة التي أرسلت من رقم هاتف ابن سلمان، يعتقد أنها كانت تحوي ملفا يحمل فيروسا، اخترق برمجة الهاتف المحمول لأغنى رجل في العالم، حسب ما أشارت إليه التحليلات الرقمية للهاتف، وأضافت بأنه خلال ساعات من تلقي الرسالة استخرجت الكثير من البيانات من هاتف بيزوس.

التقرير نقل عن مصدر طلب عدم الكشف عن اسمه، بأن الرجلان كانا يتبادلان الدردشة الودية على واتس آب، حتى شهر أيار عام 2018، عندما تم إرسال هذه الرسالة إلى هاتف بيزوس.

وأضاف بأن الكشف المفاجئ لتورط ابن سلمان في استهداف الملياردير الأمريكي ومؤسس أمازون، بحسب التقرير، سوف يثير صدمات متعددة في وول ستريت وصولا إلى وادي السيليكون بالولايات المتحدة.

كما بين أن هذه الفضيحة ستطرح المزيد من الأسئلة الصعبة على النظام السعودي، بخصوص كيفية قيام مجلة ناشيونال إنكوايرار بنشر معلومات خاصة وحساسة عن بيزوس، بما فيها رسائل نصية من هاتفه النقال، بعد 9 أشهر فقط من هذه الواقعة.

هذا بالإضافة إلى أن ذلك قد يؤدي لمزيد من التدقيق بخصوص ما كان يفعله ابن سلمان ودائرته المقربة، خلال الأشهر السابقة على اغتيال الصحفي السابق في جريدة واشنطن بوست التي يمتلكها بيزوس، جمال خاشقجي، والذي قتله النظام السعودي باسطنبول في تشرين الأول عام 2018 بعد قرصنة هاتف بيزوس بخمسة أشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *