غالبية التشيك يعتبرون عدوان النظام التركي على سورية تهديداً للأمن العالمي

 

في استطلاع أجراه مركز أبحاث الرأي العام في تشيكيا اعتبر 59 بالمئة من التشيكيين أن عدوان النظام التركي على الأراضي السورية يمثل تهديدا للأمن العالمي والأوروبي فيما اعتبره 39 بالمئة تهديدا مباشرا لأمن تشيكيا.

وأظهر الاستطلاع أن 49 بالمئة من التشيك ينظرون بسلبية إلى دور الولايات المتحدة في هذه الأزمة، بينما 56 بالمئة منهم يقيمون بشكل سلبي دور نظام أردوغان، بينما اعتبر 37 بالمئة من المواطنين التشيك أن الاتحاد الأوروبي يقوم بدور سلبي تجاه الأزمة في سورية.

من جهة أخرى أكد موقع هلافني زبرافي السلوفاكي واسع الانتشار أن الولايات المتحدة والنظام التركي يروجان الكثير من الأكاذيب حول دورهما في سورية، مشيرا أن أمريكا تقوم بسرقة النفط السوري بشكل صريح بذريعة ضمان مصالحها القومية ومكافحة الإرهاب، بينما يزعم النظام التركي العمل على ضمان مصالحه الوطنية متناسيا أنه يفعل ذلك على أراضي دولة أخرى ذات سيادة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *