إصابات كورونا تزداد .. ومنظمة الصحة العالمية تحذّر

حذرت منظمة الصحة العالمية من أن حكومات الشرق الأوسط بحاجة للتحرك سريعا للحد من انتشار فيروس كورونا بعد أن ارتفعت الحالات إلى نحو 60 ألفا وهو ما يقرب من ضعف مستواها قبل أسبوع.

ونقلت رويترز عن الدكتور أحمد المنظري المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط قوله: “تم تسجيل حالات جديدة في بعض من أكثر الدول تعرضا للخطر والتي بها أنظمة صحية ضعيفة”، مضيفا: أنه “حتى في الدول التي لديها أنظمة صحية أقوى شهدنا ارتفاعا مقلقا في أعداد حالات الإصابة والوفيات المسجلة”.

في سياق متصل أكدت بيانات وزارة الصحة الجزائرية وصول عدد الوفيات بسبب الفيروس إلى 86 حالة فيما بلغ إجمالي عدد المصابين 986 شخصا.

الى ذلك ذكر معهد روبرت كوخ الألماني لأبحاث الأمراض المعدية أن عدوى فيروس كورونا المستجد انتقلت إلى 2300 من العاملين بالمستشفيات الألمانية، مشيرا الى أن هذا الإحصاء يتضمن العاملين بالمستشفيات فقط ولا يشمل العاملين في عيادات الأطباء والمعامل ودور المسنين وبيوت الرعاية أو القائمين على شؤون خدمات العيادات الخارجية، موضحا أن هذا الأمر يعني أن الأرقام الحقيقية أعلى من ذلك.

وتم تسجيل أكثر من 84788 إصابة بعدوى كورونا في ألمانيا حتى يوم أمس بينما بلغت حالات الوفاة 1107.

وعلى وقع انتشار الفيروس بين جنود حاملات الطائرات قررت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” عزل بريت كروزير قائد حاملة الطائرات تيودور روزفلت التي أصيب أفراد من طاقمها بالفيروس.

وقال القائم بأعمال وزير البحرية توماس مودلي: “تم إعفاء بريت كروزير قائد حاملة الطائرات تيودور روزفلت الذي وصلت رسالته حول تفشي فيروس كورونا على متن حاملة طائرات إلى وسائل الإعلام”، مضيفا أن الوضع بما يتعلق بالفيروس خرج عن سيطرة القبطان، مشيرا إلى أن أفضل طريقة للخروج من هذا الوضع هي إعفاؤه من منصبه.

يشار إلى أن عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد تجاوز المليون حول العالم بعد أكثر من 3 أشهر من بداية ظهوره في الصين مع نهاية كانون الأول الماضي فيما تسبب بوفاة أكثر من 51 ألف شخص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *