«7» مليارات ليرة مبيعات الشركة العامة للإسمنت بحماة

رغم الإجراءات الاحترازية للتصدي لفيروس كورونا فإن عجلة الإنتاج في الشركة العامة للاسمنت بحماة مستمرة، حيث بلغت مبيعاتها خلال الربع الأول من العام الحالي مئتي ألف طن من مادة الإسمنت بقيمة سبعة مليارات ليرة، فيما وصلت مبيعات وحدة إنتاج البلوك إلى مئتي ألف بلوكة من مختلف المقاسات والأحجام.

وقال المهندس علي جعبو مدير عام الشركة أن العملية الإنتاجية تتم وفق الالتزام الكامل بالإجراءات المتخذة في التصدي لفيروس كورونا حيث ركبت الشركة ثلاثة أجهزة تعقيم أوتوماتيكية على مداخل الإدارة العامة والمعمل رقم اثنين والمعمل رقم ثلاثة للحفاظ على سلامة العاملين فيها.

وبين المهندس جعبو أن هذه الأجهزة تعمل بشكل أوتوماتيكي وتحد من إمكانية نقل العدوى أو انتشار الفيروس كما أنها تشكل عامل حماية مباشرة للعاملين في الشركة للحفاظ على صحتهم.

وأوضح جعبو أن الشركة تواصل حملات التعقيم اليومية ضمن إطار الجهود المبذولة والإجراءات الاحترازية للتصدي للفيروس عبر تعقيم وتنظيف كل أقسام الشركة في معاملها الثلاثة وبناء الإدارة العامة فضلاً عن تركيب ثلاثة أجهزة لقياس الحرارة وتوزيع المعقمات والكمامات الواقية على كل العمال وبشكل يومي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *