غروسبيتش: استمرار الإجراءات الاقتصادية القسرية ضد سورية جريمة

قال رئيس المجموعة البرلمانية التشيكية للصداقة مع سورية الدكتور ستانيسلاف غروسبيتش: إن إصرار الدول الغربية على الاستمرار في فرض إجراءاتها الاقتصادية القسرية أحادية الجانب على سورية وغيرها من الدول التي تتصدى لانتشار فيروس كورونا يمثل “جريمة وعملا غير مسؤول”.

وبحسب “سانا” اعتبر غروسبيتش اليوم: أن استمرار فرض هذه الإجراءات من قبل بعض الدول الاوروبية يظهر مدى خنوع وتبعية هذه الدول للولايات المتحدة، محذرا بأن هذه الإجراءات تلحق الضرر بالأوضاع الحياتية لملايين الناس في سورية ودول أخرى.

كما جدد غروسبيتش دعوته لإنهاء الإجراءات القسرية المفروضة على سورية وإيران وفنزويلا وكوبا، مشيرا إلى أن استمرارها في فترة انتشار وباء كورونا أظهر أيضا عدم إنسانية السياسات الإمبريالية.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.