وزير النفط يوقف التعامل مع  3 محطات وقود لمادة البنزين في حمص وحماة..

أصدر وزير النفط والثروة االمعدنية، قرارين بإيقاف العامل مع ثلاث محطات لزويد الوقود حتى إشعار  اخر، اثنتان في حمص وواحدة في حماة.

ووفقا للقرارين،  تم ايقاف التعامل،  نتيجة تدقيق بيانات التوزيع عبر منظومة البطاقة الذكية (الارصدة و المبيعات لمادة البينزين) في تلك المحطات، و تبيان وجود مخالفة امتناع عن بيع مادة البينزين رغم وجود الارصدة لديها.

وتضمن القرارين التي حصلت البعث على نسخة منهما، اسماء المحطات وهي: كلا من محطة (كامل الرئيس )، ومحطة ( رغيد ومحمد شكيب رجوب ) في محافظة حمص، حتى اشعار آخر .

كما وتم إيقاف التعامل مع محطة وقود ( حسن فجر محمود ) في محافظة حماة/ مصياف، حتى اشعار أخر، وذلك نتيجة تدقيق بيانات التوزيع عبر منظومة البطاقة الذكية والارصدة و المبيعات لمادة البينزين في محطات الوقود، وتبيان وجود مخالفة امتناع عن بيع مادة البينزين وفق شريحة السعر المدعوم والبيع فقط وفق شريحة سعر التكلفة خلال شهر نيسان 2020 ، من قبل المحطة.

يشار أن شركة ” محروقات”، كانت رفعت لوزارة النفط كتابين، بينت فيهما نتيجة تقصيها وتحقيقها بالمخالفات الواقعة والنتائج التي توصلت إليها، حيث تم ثبوت ارتكاب المخالفات.

الأن السؤال المبني على نوع المخالفات هو: هل كانت المحطات، تهرب البنزين وإلى اين وبأي سعر..وكم بلغت تلك الكميات..وكم مرة تم ذلك. ، حتى تم كشفها…؟!

البعث ميديا || دمشق – قسيم دحدل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *