لماذا أقال ترامب مفتشاً بوزارة الخارجية؟

 

بين ستيف لينيك، المفتش العام بوزارة الخارجية الأمريكية، أن الرئيس دونالد ترامب أقاله لأنه شكك بالمزاعم حول مبررات مبيعات أسلحة إلى النظام السعودي، وبدأ بالتحقيق بخصوصها.

ووفقاً لما أعلنه أعضاء في الكونغرس الأمريكي، فإن مفتشا عاما بوزارة الخارجية أقاله ترامب بشكل مفاجئ، الشهر الماضي، أكد أمس أنه كان يحقق في إعلان حالة طوارئ وطنية لتبرير مبيعات أسلحة للسعودية عندما أُقيل.

وأشار رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب، إليوت إنغل، وأعضاء ديمقراطيون آخرون، في بيان، إلى أن لينيك أكد بمقابلة مع أعضاء بالكونغرس أنه كان يحقق في أنباء مفادها بأن وزير الخارجية مايك بومبيو وزوجته أساءا استغلال موارد الوزارة.

تجدر الإشارة إلى أن لينيك أقيل في الـ 15 من أيار الماضي، ليصبح رابع مسؤول رقابي بالحكومة يعزله ترامب خلال الشهور القليلة الماضية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *