أعضاء الفروع الخارجية في المؤتمر العام لاتحاد الطلبة: نحن سفراء الوطن والمؤتمر فرصة لطرح همومنا

رأى عدد من رؤساء وأعضاء فروع الاتحاد الوطني لطلبة سورية في الخارج المشاركين بالمؤتمر العام الخامس عشر للاتحاد أن المؤتمر كان فرصة لعرض ما قامت به الفروع الخارجية للاتحاد خلال الفترة الماضية من دور فاعل في الجامعات والبلدان العربية والأجنبية التي تتواجد بها من خلال بناء علاقات مميزة مع الكثير من الاتحادات والمنظمات الطلابية العربية والأجنبية ومشاركتهم بالدفاع عن سورية ونقل حقيقة ما يجري فيها جراء الحرب الإرهابية والإجراءات الاقتصادية أحادية الجانب المفروضة عليها.

وأكد عدد من المشاركين أن الفروع الخارجية ركيزة أساسية في عمل الاتحاد خارجيا حيث تقوم فروع الاتحاد بقيادة العمل الطلابي النقابي ومتابعة شؤون الطلبة وقضاياهم وهذا ما تجلى خلال الجلسات الحوارية التي تضمنها المؤتمر الذي شكل مساحة واسعة لمشاركة طلبة سورية في الخارج عبر سكايب أو بشكل مباشر وطرح كل القضايا التي تهم الطلبة بشكل خاص والشباب بشكل عام.

وفي تصريح لـ سانا لفت حسام سلامة رئيس فرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية في إيران إلى ان طلبة سورية وعبر فروع الاتحاد الخارجية هم سفراء لبلدهم وعلى عاتقهم مسؤولية نقل صورة الشباب السوري الواعي والمثقف حيث شاركوا بوقفات تضامنية ضد ما تتعرض له بلدهم إضافة إلى المشاركة في مختلف المناسبات الوطنية.

وبين سلامة أن أبرز المطالب والتوصيات التي قدمها المشاركون بلجنة العلاقات الخارجية يتعلق بمدة صلاحية جواز السفر والدعوة للتنسيق بين الاتحاد ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي بإقامة مؤتمر خاص لعرض مشاريع تخرج وأبحاث الطلبة الدارسين في الخارج للاستفادة منها بينما أوضحت حلوة صالح عضو قيادة فرع الاتحاد في إيران أن عدد الطلبة السوريين الدارسين في الجامعات الإيرانية يصل إلى 1200 ويتم من خلال فرع الاتحاد تقديم كل ما يحتاجونه خلال فترة الدراسة.

ورأت رشا فاضل رئيسة فرع الاتحاد في لبنان أن المؤتمر أتاح الفرصة لطرح قضايا الطلبة الدارسين خارج سورية أمام عدد من أعضاء الفريق الحكومي وخلال جلسات الحوار المفتوحة مشيرة إلى أنه تم رفع نحو 11 مقترحاً وتوصية لتكون ضمن البيان الختامي للمؤتمر لتسهيل كل الظروف التي يعاني منها طلبة سورية بالخارج ومنهم الدارسون في الجامعات اللبنانية حيث يصل عددهم إلى أكثر من اربعة آلاف طالب وطالبة.

وأوضح ذو الفقار عباس رئيس فرع الاتحاد في الهند أن عدد الطلبة السوريين الدارسين في الجامعات الهندية نحو 1200 طالب وطالبة وأن الجلسات الحوارية بالمؤتمر كانت غنية بالطروحات والأفكار التي تهتم بمصلحة الطلبة وإعطائهم الدور الفعال في المشاركة بإعادة إعمار بلدهم معربا عن أمله بتلبية أكبر عدد من المقترحات والتوصيات التي طرحت بينما أشار مصطفى دحروج رئيس فرع اتحاد طلبة سورية في السودان إلى الدور الكبير الذي قام به الاتحاد بالتنسيق مع سفارات سورية لإجلاء الطلبة العالقين في الخارج وتأمين رحلات جوية لعودتهم الى وطنهم بسبب ظروف وباء كورونا.

ويصل عدد السوريين الدارسين في الجامعات السودانية 1500 طالب وطالبة وفق دحروج معتبرا أن المؤتمر محطة متميزة لنقل مطالب الطلبة والعمل على تطوير القوانين والأنظمة المتعلقة بالدراسة بالخارج ولتجديد العهد الذي قطعه طلبة سورية في مسيرة الدفاع عن وطنهم بالعلم والمعرفة وفضح حملة التضليل الإعلامي التي تعرضت لها سورية.

يشار إلى أن المؤتمر العام الخامس عشر للاتحاد الوطني لطلبة سورية بدأ السبت الماضي في مجمع صحارى بريف دمشق وتختتم فعالياته اليوم بمشاركة 400 طالب وطالبة من الجامعات والمعاهد الحكومية والخاصة وفروع الاتحاد الخارجية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *