نائب تشيكي: اعتداءات أردوغان في سورية وليبيا تهدف للتغطية على الأزمات التي يعاني منها

أكد النائب التشيكي في البرلمان الأوروبي الدكتور ايفان دافيد أن القمع الذي يمارسه نظام رجب طيب اردوغان ضد معارضيه داخل تركيا والاعتداءات والاستفزازات التي يقوم بها في سورية وليبيا والبحر المتوسط تهدف للتغطية على الأزمات الاقتصادية والمالية العميقة التي يعاني منها.

وفي تعليق نشره على صفحته بفيسبوك أشار دافيد إلى: أن “أردوغان يخلق بشكل مستمر الأزمات مع مختلف الدول في محاولة لشد عصب المتطرفين من المؤيدين له في تركيا ولإبعاد الأنظار عن المشاكل الاقتصادية الجدية التي يواجهها”.

ولفت دافيد إلى: أن تركيا تحولت في ظل نظام أردوغان إلى أكبر معتقل للصحفيين في العالم، منوها بأن القمع الذي يمارسه بحقهم وبحق السياسيين يتم لمجرد انتقادهم سياساته الداخلية والخارجية الفاشلة.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *